web analytics

شركة خيارات

افضل خدمات نقل الاثاث والعفش

مكافحة الاشعات

هيئة مكافحة الإشاعات on : \”الفيديو بعنوان \”حرق سيارة مواطن أمام منزله من قبل مجموعة من المجرمين في شوارع #الرياض\” غير صحيح، والحادثة كانت لحريق مركبة مسروقة في محافظة المفرق بالأردن. التفاصيل:

لا توجد حقيقة كاملة إلا بعد التّثبت العميق في مصدرها وما تَتناقله الصحف والقنوات التليفزيونية ومواقع التواصل الاجتماعى يجب أن يَمر بعملية تحليل وغربلة عميقة للوقوف صدا منيعا أمام الإشاعات والأخبار الكاذبة والمُضللة التي من شأنها أن تثير الرأي العام وتنتج الفِتن وتخدع المتلقي وتؤثر على قراراته وفهمه للمواضيع المختلفة..

هيئة مكافحة الإشاعات on : \”الخبر المتداول سنوياً بعنوان “السعودية تدفع كفارة عن الشعب السعودي مليار وستة ملايين ريال بسبب عدم رصد هلال شوال ورصد كوكب زحل” غير صحيح، والإشاعة المتداولة سنوياً

محتوى الموقع حديث يضم آخر الأخبار وذو صلة وثيقة بالمرأة، بحيث يركز على العلامات التجارية الفاخرةوالتجارب والخبرات التي من شأنها أن تلهم النساء، وترفعهن أكثر على جميع المستويات وفي كل مجالات حياتهن..

هيئة مكافحة الإشاعات в : „لا تحتوي المكونات الأساسية لـ #لقاحكوفيد19 على أي مواد من أصل حيواني أو منتجات الخنزير. #تآكدلوطنك t.co/KNpfbgt3eh“ /

تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن
الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين
التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية
علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
..

هيئة مكافحة الإشاعات on : \”لا صحة لما يتداول مجدداً عن إلغاء وزارة الشؤون البلدية والقروية وتوزيع إختصاصاتها. t.co/VrYPdvxekJ t.co/sOVyptZ0vt\” /

عمان جو – نفت هيئة مكافحة الاشاعات السعودية اكتشاف ديدان في الكمامات تدمر الجهاز التنفسي.وقالت الهيئة إن الصور المتداولة للديدان هي بقايا ألياف وخيوط من نسيج الملابس، التي قد يبدو أنها تتحرك مثل الكائنات الحية بسبب التأثر بالرطوبة والحرارة..

هيئة مكافحة الإشاعات on : \”الفيديو المتداول عن التحذير من وصول ٥٠٠ طن من الموز الصومالي السام الى الأسواق مفبرك وغير حقيقي. التفاصيل: t.co/Bmq0PagAXX t.co/Qie2iG1fw0\” /

هيئة مُكافَحة الإشاعات هو مشروع مستقل تم إنشاؤه عام 2012م للتصدي للإشاعات والفِتن وإحتِوائها بحيث لا تُشكل أي ضرر على المُجتمع وذلك بفضح ناشِري الأكاذيب التي تهدف إلى إثارة الرأي العام من خلال نشر الوعي وتوضيح الحقيقة بالمصادِر الرسمية..

فالصو، منصة رقمية لمكافحة الإشاعات والأخبار الكاذبة – Jamaity

تصدت هيئة مُكافَحة الإشاعات في المملكة لـ296 من الشائعات والفتن خلال عاÙ2020، رصدت على مواقع التواصل الاجتماعي وجاءت مصنفة إلى 7 أنواع من الإشاعات «احتيال – دينية – اجتماعية – سياسية – كورونا وأخرى» واستحوذت الإشاعات الاجتماعية على النسبة الأعلى منها بـ128 بنسبة 43.2 .مارس الأعلىكشفت بيانات هيئة مُكافَحة الإشاعات في المملكة أن إشاعات كورونا جاءت في المرتبة الثانية بـ70 إشاعة، Ø«Ùالإشاعات الدينية بـ38، تلتها السياسية بـ35، Ø«Ùالاحتيال بـ11، والرياضية بإشاعة واحدة، إضافة إلى 13 أخرى، فيما جاءت الإشاعات التي تصدت لها الهيئة خلال شهر مارس الأعلى بـ 45، Ø«Ùأبريل بـ 33، و29 في شهري فبراير ويوليو..

هيئة مكافحة الإشاعات on : \”ما نشرته بعض الصحف عن بدء عطلة عيد الأضحى في الثلاثاء 28 ذو القعدة غير صحيح. t.co/xVFf2aWljM \”مكررة\” t.co/Sd7u0q1pFG\” /

هيئة مُكافَحة الإشاعات هو مشروع مستقل تم إنشاؤه عام 2012م للتصدي للإشاعات والفِتن وإحتِوائها بحيث لا تُشكل أي ضرر على المُجتمع وذلك بفضح ناشِري الأكاذيب التي تهدف إلى إثارة الرأي العام من خلال نشر الوعي وتوضيح الحقيقة بالمصادِر الرسمية..

ماهي هيئة مكافحة الإشاعات؟ مجلة هي

أحد أكثر المشكلات في الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعي، أنها أعطت مساحة كبيرة لمطلِقي الإشاعات، وللأسف أصبحت الإنترنت وبرامج التواصل أماكن سهلة جداً لنشر الإشاعة بين المستخدمين، مع العلم أنه بإمكان أي مستخدم فتح أي محرك بحث وبضغطة زر يستطيع التأكد من مصدر المعلومة، لكن للأسف هناك ضعف لدى الناس في التقصي بشأن المعلومات والتأكد من مصادرها، ولذلك نجد أن الإشاعات تنتشر بشكل أكبر وأسرع من الخبر الحقيقي.وقد حاولت شبكات التواصل الاجتماعي بشكل كبير التصدي لهذه المشكلة وتكونت فرق لمحاربتها، وهناك دول وضعت قوانين صارمة لمحاربة ناشري الإشاعات، حيث إن المشكلة الأكبر ليست في الإشاعة فقط، بل في من يقومون بنشرها، فهؤلاء هم قلبها النابض، لأن الإشاعة يمكن أن تموت إذا لم يتم نشرها أو تداولها بين الناس..

ماهي هيئة مكافحة الإشاعات؟ مجلة هي

أثار مرسوم رئاسي يهدف إلى مكافحة الإشاعات والأخبار الزائفة جدلا واسعا بين التونسيين الذين انقسموا بين مرحب بالمرسوم معتبرا أنه سيحد من حالة الانفلات الإعلامي خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، وبين منزعج يرى أنه مدخل لتكميم الأفواه وتقييد حرية النقد.
وصدر بالجريدة الرسمية (الرائد الرسمي) للجمهورية التونسية الجمعة، مرسوم رئاسي، يتعلق بمكافحة الجرائم المتصلة بأنظمة المعلومات والاتصال.
وينص المرسوم، في الباب المتعلق بالجرائم المتصلة بأنظمة المعلومات والاتصال والعقوبات المستوجبةفي قسم الإشاعة والأخبار الزائفة، على أنه
“يعاقب بالسجن مدة 5 أعوام وبخطية قدرها 50 ألف دينار (15 ألف دولار) كل من يتعمد استعمال شبكات وأنظمة معلومات واتّصال لإنتاج أو ترويج أو نشر أو إرسال أو إعداد أخبار أو بيانات أو إشاعات كاذبة أو وثائق مصطنعة أو مزورة أو منسوبة كذبا للغير بهدف الاعتداء على حقوق الغير أو الإضرار بالأمن العام أو الدفاع الوطني أو بث الرعب بين السكان..

حقيقة دخول \”صاحب فيديو القطّة\” للمستشفى في حالة حرجة العالم وكالة عمون الاخبارية

نُشر اليوم الاثنين (20 أكتوبر 2014), على موقع التواصل الإجتماعي 8220;8221; خبراً كان مصدره 8220;هيئة مكافحة الإشاعات8221; أعلنت فيه أنه لا صحة لخبر 8220;إستخدام مطعم ماكدونالدز العالمي8221; للحوم البشر, وأن مصدر الإشاعة كان لموقع مخصص للأخبار الساخرة..

هيئة مكافحة الاشاعات: لا صحة لوجود ديدان في الكمامات اخبار محلية وكالة عمان جو الاخبارية

كشفت منصة “هيئة مكافحة الإشاعات” مؤخرًا، حقيقة ما تم تداوله بشأن فرض منع التجول في كافة مناطق ومدن المملكة.وأكدت هيئة مكافحة الشائعات، عبر حسابها الرسمي على “”، أنه لا صحة لفرض منع التجول بالمملكة إعتبارا من تاريخ 15 رمضان إلى 1 شوال، ومصدر الإشاعة موقع مزيف ينتحل هوية مواقع إخبارية سعودية.ولفتت الهيئة، إلى أن نشر الإشاعات لا يختلف عن إنتاجها، مطالبة بالحرص على المعلومات التي يتم تداولها والتحري من صحتها قبل تداولها والتأكد من الحسابات الرسمية والحكومية..

حقيقة خبر \”شمساً اصطناعية\” اطلقتها الصين لإضاءة الليل هيئة مكافحة الإشاعات

هيئة مُكافَحة الإشاعات هو مشروع مستقل تم إنشاؤه عام 2012م للتصدي للإشاعات والفِتن وإحتِوائها بحيث لا تُشكل أي ضرر على المُجتمع وذلك بفضح ناشِري الأكاذيب التي تهدف إلى إثارة الرأي العام من خلال نشر الوعي وتوضيح الحقيقة بالمصادِر الرسمية..

296 شائعة واحتيالا في 2020 جريدة الوطن السعودية

نفّذت مصر حملة إعلامية، تصاعدت تدريجياً عبر الوسائل المختلفة للتوعية بأساليب الوقاية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا. وسيطر هاشتاغ احمينفسكاحميوطنك على شاشات القنوات المصرية المختلفة، وكان هذا هو الشعار الرسمي للحملة التي أطلقتها الحكومة المصرية، رابطة بين تفعيل أساليب الوقاية الذاتية، وضمان استقرار البلاد، كما صاحبته فقرات إعلانية للتوعية عبر التلفزيون.
منصات مختلفة مثل «»، و وإنستغرام، استخدمتها «وزارة الصحة المصرية» للتوعية، غير أن أنشطتها كانت الصفحة الرسمية الموثقة على «» (يقدر أعداد المصريين المستخدمين له بنحو 40 مليون شخص)، والتي بثت من خلالها فيديوهات قصيرة وصورا جذابة تتعلق بمواد التطهير والتعقيم، فضلاً عن مكافحة الإشاعات المتعلقة بتفشي المرض ومنها مثلاً أن الحيوانات الأليفة تساعد في نقل الفيروس، وهو ما نفته الصحة مستندة لـ«عدم وجود بيانات» تؤكد تلك المزاعم، فضلاً عن الرد بالصور على المعلومات المغلوطة بشأن أدوات التعقيم أو التوجيه للأدوات السليمة..

نظرة تحليلية لهيئة مكافحة الإشاعات لألف إشاعة هيئة مكافحة الإشاعات

«خليكفيداركتحميبلادك، كلنامسؤولون، خليكإيجابي، أوسام أغرقت وسائل التواصل الاجتماعي العربية في الأسابيع الأخيرة، ورافقت تدابير وقائية من وباء «كوفيد – 19» تدرّجت في صرامتها بين قيود جزئية على التنقل، وحظر تجول ليلي، وعزل كامل لأحياء ومدن. وفيما وجد الملايين أنفسهم في مواجهة عدو لا مرئي أربك أسلوب حياتهم، رافقت الجهات الرسمية مواطنيها بالتوعية والنصيحة والتوجيه عبر مختلف الوسائل، لعل أهمّها منصات التواصل الاجتماعي التي يعتمد عليها سكان المنطقة لتبادل المعلومات. وكان للمحتوى الرسمي الموثوق دور محوري في مواجهة الأخبار الزائفة التي وجدت في قلق الناس وتخوفهم من هذا الوباء الغامض أرضا خصبة للانتشار، كما في طمأنة المواطنين عبر تعريف الفيروس وأساليب الوقاية منه..

ماهي هيئة مكافحة الإشاعات؟ مجلة هي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *